رموز مسيحية

  • ترمز الحياة، عند الوثنيّين والعلماء القدامى، إلى السفينة التي تجوب البحار.

    أمّا سفينة نوح في الكتاب المقدّس فترمز إلى دينونة الله ووعده بالخلاص واعتنائه بشعبه (تك1:7 ).

    شبّه القدّيس...

  •  المقصود بها رسامة خدَّام المذبح وإقامتهم في درجات الكنيسة لتدبير الشعب المسيحي. هي من الطقوس الأكثر قدماً التي دخلت الى الكنيسة عن طريق اليهوديّة.

    ويعود معناها الى رمزيّة اليد التي هي...

  •  القبلة في الطقوس رمز وعلامة للحب الفائق الطبيعة وتتضمَّن بطبعها مزيد الوقار والاحترام. يذكرها القدّيس بولس كمظهر أكيد للحب الأخويّ (1 قو 16 : 20).

    بين الأشياء التي تُقَبَّل نذكر قبل...

  •  إنَّ عادة رفع اليدين أثناء الصلوات تتبع الطبيعة البشريّة ويُمارسها كلّ الشعوب.

    ويقول الفيلسوف اليوناني أرسطو إنَّ اليدين أداة الروح. وبالتالي عندما نبسطها أو نرفعها للصلاة إنّما نعني...

  •  هو رمز لكلمة الله: "كلمتك مصباح لخطايَ ونور لسبيلي" (مز 119). وهو رمز للحكمة بحسب مثل العذارى الحكيمات والجاهلات (متى 25 :1–13).

    تأثّرت الكنيسة، كما هو معروف، بالعادات...

  •  شكّلت النار همّاً دائماً عند الثقافات البدائيّة؛ يكفي أن نتذكّر الشعلة الأولمبيّة والنار المقدّسة، التي كان على مكرَّسات الإلهة فستا (Vesta)أن تهتمّ بإبقائها مشتعلة.

    كذلك الأمر عند...

  •  يصف الكتاب المقدّس أرض الميعاد على أنّها الأرض التي يسيل منها اللبن والعسل (خر 3 : 8).

    وفي القرون الأولى للمسيحيّة، كان يُقدَّم للمعمّدين الجدد وجبة من اللبن، غذاء الأطفال، والعسل،...

  •  من وظيفة الإكليل ربط ما تهدَّل من الشعر.

    صار الإكليلُ علامةً مميّزة للملوك (إكليل من ذهب)، وللقوَّاد المظفَّرين (إكليل من السنديان)، والرياضيّين (إكليل من غار)، وللعروسين (إكليل من...

  • هو رمز للقدرة. من معه مفاتيح المدينة، أو البيت، يعني أنّه هو السيّد وصاحب الدار. ومن معه المفتاح بيده سلطة الربط والحلّ (متّى 16 : 19). "فتح المسيح بصليبه باب الفردوس"، يقول مار أفرام....

  • تعود مظاهر رمزيّة السُلَّم إلى مسألة العلاقات المتبادلة بين السماء والأرض.
    فالسُلَّم هو رمز الصعود المتدرِّج والترقّي الروحي والتواصل، ويرتبط برمزيّة البعد العامودي النوعي (لا برمزيّة البعد...