رموز مسيحية

  • يُمسِك المؤمنون بأيدي بعضهم بعضاً في رتبة السلام إشارة الى العهد والاتِّفاق الذي يربطهم بالمحافظة على الديانة المسيحيَّة والدفاع عنها. 

  •  للجسم والجسد، في اللغة العبريّة، لفظة واحدة، "باسار"؛ وفي اليونانيّة لفظتان: "ساركس" (Sarx)و"سوما" (Sôma). وكلاهما يستحقّان التقدير ذاته.

    فطبيعة...

  • يعني "باطن" الإنسان، والمشاعر (الحبّ والمحبّة)، والأحاسيس (الفرح والحزن) والذكريات، والأفكار، والمشاريع، والقرارات.

    اعتبره المصريّون القدامى مركز الضمير، وهو العضو الوحيد الذي لا...

  •  له ذكر في الميتولوجيا اليونانيّة القديمة وفي ديانات الشرق الأقصى.

    بالنظر إلى شكله يرمز إلى الشمس، وإلى الجمال والتكبُّر، وإلى السلام والازدهار.

    أمّا في التقليد المسيحي، فيرمز...

  •  النحلة هي شعار المسيح بعسلها وشهدها. وهي منظَّمة، ومجتهدة، ومنتجة، لا تتعب ولا تكلُّ، مثل النملة: "إذهب إلى النملة أيُّها الكسلان، أنظر إلى طرقها وكن حكيماً" (مثل 6 : 6).

    ...

  •  الصدفة رمز قويّ وشموليّ، إذ يرتبط بعادات الموت في الحضارات الأفريقيّة والرومانيّة، والمايا. على كلّ حال، هي ترمز إلى الحياة الخفيّة أو الرجاء بالقيامة.

    وهي رمز الازدهار والحظ والخصب،...

  •  هو رمز المسيح، شبل أسد يهوذا: "... ها قد غلب الأسدُ من سبط يهوذا، ذريّة داود: فسيفتحُ الكتابَ ويفضُّ أختامه السبعة" (رؤ 5 : 5).

    وهو رمز للقيامة؛ بعض القبور المسيحيّة تزيَّنت...

  •  "كما يشتاق الأيّل إلى مجاري المياه" يرمز إلى المؤمن الذي يتوق، بدون تباطؤ، وبسرعة، إلى رؤية الربّ والدخول في هيكل قدسه (مز 42 : 2).

    يلحظ القدّيس أغوسطينوس، في شرحه لسفر...

  •  تُعتبر البيضة رمزاً كونيّاً درجت على استعماله الحضارات المختلفة؛ وإنَّ ولادة العالم من بيضة لَهِيَ فكرة مشتركة بين الشعوب السلتيَّة واليونانيّة والمصريّة والفينيقيّة والكنعانيّة والتيبتيّة...

  •  يستوحي القدّيس يوحنا في سفر الرؤيا الفصل الأوّل من سفر حزقيَّال فيكتب ما يلي: "في وسط العرش وحول العرش أربعة حيوانات رُصِّعت بالعيون من قدام ومن خلف.

    فالحيوان الأوّل أشبه بالأسد...