رموز مسيحية

  •  للجسم والجسد، في اللغة العبريّة، لفظة واحدة، "باسار"؛ وفي اليونانيّة لفظتان: "ساركس" (Sarx)و"سوما" (Sôma). وكلاهما يستحقّان التقدير ذاته.

    فطبيعة...

  • يعني "باطن" الإنسان، والمشاعر (الحبّ والمحبّة)، والأحاسيس (الفرح والحزن) والذكريات، والأفكار، والمشاريع، والقرارات.

    اعتبره المصريّون القدامى مركز الضمير، وهو العضو الوحيد الذي لا...

  •  علامة تواضع وخدمة واستقبال متى حصل مع الضيوف. وكان على العبيد أن يقوموا بهذه الخدمة.

    لذا طلب القدّيس مبارك في قوانينه أن يغسل رهبانه أرجل العابرين الى الدير.

    وغسل الأرجل هو،...

  •  أن تخلع حذاءك قبل الدخول إلى الكنيسة، وتسير حافي القدمين، تشبه بفعلك هذا ما قام به موسى أمام العلَّيقة المشتعلة على جبل سيناء، لمّا أيقن أن الربّ حاضرٌ أمامه (خر 3 : 5).

    وانتقلت هذه...

  •  هو أن تدلَّ على نفسك أنّك خاطئ ومذنب فتطلب العفو على شاكلة العشّار (لو 18 : 13).

    وفي بداية القدّاس اللاتيني، وقبل المناولة، يصلّي المؤمنون قائلين: "يا إلهي وسيّدي يسوع المسيح،...

  •  هو رمز لكلمة الله: "كلمتك مصباح لخطايَ ونور لسبيلي" (مز 119). وهو رمز للحكمة بحسب مثل العذارى الحكيمات والجاهلات (متى 25 :1–13).

    تأثّرت الكنيسة، كما هو معروف، بالعادات...

  •  شكّلت النار همّاً دائماً عند الثقافات البدائيّة؛ يكفي أن نتذكّر الشعلة الأولمبيّة والنار المقدّسة، التي كان على مكرَّسات الإلهة فستا (Vesta)أن تهتمّ بإبقائها مشتعلة.

    كذلك الأمر عند...

  • يَلِدُ الليل النعاس والموت، والأحلام والغمّ، والحنان والخداع. ويرمز إلى زمن الحبل والنمو الخفي للنبات، وإلى زمن المؤامرات التي ستظهر في وضح النهار. والليل هو صورة للَّاوعي الذي يتحرّر في العتمة....

  •  يُرش على الماء لإصلاحه وحِفظه من الفساد منذ القرن السادس، كعلامة للخصب أو للعقم؛ وهو يحفظ من التلف ويعطي طعماً للمأكل. والطفل، أيضاً، يملَّح عند ولادته.

    ولكن، إذا كانت الأرض كثيرة...

  •  هو علامة الفرح والسرور والشكران والتقدير والمكافأة.