قداس تجديد البيعة:

مقدمة

المجدلله،

نحنا بأسبوع تجديد البيعة وانطلاقة سنة طقسية جديدة. انشالله تكون سنة مباركة نتجدّد بالروح القدس ونجدّد عهدنا ووعدنا ليسوع المسيح بإنو هو الطريق والحق والحياة. حتى نستعد بقلوب بيضا غامِرا الفرح والحب لزمن المجيء المبارك.

كلمة الحياة اليوم من إنجيل القديس مرقس: "لا أحد يضع خمرة جديدة في زقاق عتيقة". ملينا يا ربّ من حبك حتى نتجدّد ونتقدّس ونتحوّل لخمرة جديدة.

عيلة مار شربل بنرحب بالجميع وخاصة المشاركين معنا للمرة الأولى.

الكهنة موجودين بكراسي الإعتراف حتى نجدّد توبتنا.

سلة النوايا عدرج المذبح ناطرا تحمل نوايانا بشراكة كاملة مع جسد ودم يسوع المسيح.

القداس عالصفحة 63.

قداس مقبول للجميع.

النوايا

نية العيلة والمكرسين
منصلي يا رب على نية الكهنة، الرهبان والراهبات، المكرسين والمكرّسات ومنخصّ بالذكر الرهبنة اللبنانيّة المارونيّة، فيض علين نعمة الإرشاد والمرافقة الروحيّة تيساعدو الأصغر بالإيمان ليعيش الإنجيل بحياتن اليومية.
منصلي يا رب على نية عيلتنا، عيلة مار شربل، علّمنا يا رب إنّو نحطّ كل همومنا، آلامنا وخطايانا على مذبحك واثقين بإنّك قادر تحوّلها لخير الجماعة.
بشفاعة إمنا مريم ومار شربل بي عيلتنا منّك يا رب منطلب.

سلة النوايا
العامة:
المسيحيّة رسالة محبّة وديمومة عطاء بتتجدّد كل مرّة منتمّم فيها إرادة الله ومنقبل مشيئته، الطاعة للرب بتحرّرنا من أهوائنا وبتوعّي فينا صوت الضمير.
بزمن تجديد البيعة، مندعيك يا بينا السماوي، مع الجماعة الحاضرة تتجدّد إيماننا بنعمة روحك القدّوس، وترفع إرادتنا من مجدالدني لمجد الملكوت.
منقدّملك يا ربّ كل الضايعين بعالم المخدّرات، كلّ العم بمرّو بظروف ماديّة صعبة، منقدّملك كبارنا المنسييّن ببيوت الراحة، وكل الأشخاص يلي عم ببيعو كرامتن بإسم الحريّة.
بارك يا ربّ كلّ الأسماء اللي انجمعت بالسلّة واللي بقيت بقلوبنا، قبال صلاة الجماعة الحاضرة قوّي إيمانها حتى تتجدّد بالخير وتجدّد وجه الأرض.
على نيّة كلّ الناطرين نعمة مولود منصلي، طالبين منّك يا بينا السماوي، تكمل مشيئتك بحياتن، وتنعم عليهن بالخيرات الضرورية، لخلاص نفوسن والحياة الأبدية.
منوضع تحت نظرك وعنايتك يا رب عيالنا المفكّكة المستهترة بسرّ الزواج ونعمة الإنجاب وعّي الضماير يا رب وترأف بعذاب الأبناء.
منقدّملك يا رب كل القادمين على ارتباط بسر الزواج المقدّس بارك حبّن وجمعن بنعم أبدية.
اعطين يا رب بركتك الأبوية، ومواهب روحك القدوس، إجعل من بيتن الزوجي عليّة صلاة، يعبق فيها عطر القداسة ومجد السما.
بشفاعة العذراء مريم ومار شربل منك يا رب منطلب.

المرضى:
من يوم اللي خلقْنا ونحنا بفكر الله لا المرض بخفّف من قيمتنا ولا الصحة بتعطينا قيمة، قيمتنا منّا وفينا، وكل واحد منّا مسكن لروح الله القدّوس.
منرفع صلاتنا يا ربّ على نيّة إخوتنا المرضى الحاضرين والغايبين. عطيُن يا رب نعمة الصبر وقوّة الرجاء. منقدّملك كلّ الحاملين أمراض مستعصية وأمراض مزمنة. إنت وحدك يا رب بتعرف معاناتن الصحية، المادية والروحية، ثبّتن بالإيمان واعطين نعمة الشفاء، مناخد لحظة صمت ومنذكر أسماء مرضانا...
كمّل مشيئتك يا رب بحياتن بشفاعة العذراء مريم ومار شربل، منسألك يا رب.

الموتى:
من الدني الفانية للأبدية، على نية موتانا، اللي انتقلوا لديار الآب منصلي. استقبل موتانا يا رب بمجدك السماوي وما تحرمن من نور وجهك البهي. غفرلن ذنوبن وخطاياهن، وعامل نفوسن بالرحمة، مناخد لحظات صمت ... منذكر كل موتانا.

شكران

الشكر إلك يا بينا السماوي، لأنّك الكرّام، السهران على كرمو، وضابط كل أمورو. بتشحّل اليباس لي فينا، بتتأنّى بكل غصن، وبتصير علينا، حتى نصير أغصان خصبة، بتحمل براعم الحياة منشكرك.

منشكرك يا هالإبن يسوع، إنتَ الكرمة لي بتنبض محبّة، وما بتعرف اليباس ولا الموت.

منشكرك لأنّك سمّيتنا أغصان، وكل ما اتّحدنا وثبتنا  فيك، منتجدّد بالنعمة، ومنجدّد وجه الأرض.

منشكرك يا روح الله القدّوس لأنّك مطرح ما بتهبّ،  بتوزّع ثمار ومواهب، بتسهر علينا، حتى ننضج وتنضج الكلمة فينا، ونصير مرسلين، حاملين البشرى السارة، والشهادة لإسم الثالوث القدوس.

منوعدك أيها الثالوث، نبقى بكرم الله، ونثبت بالكرمة، ونعطي ثمار طيبة تبشّر بالملكوت من هلّق وللأبد، آمين.

مسبحة

المقدمة

المجدلله،

ببداية زمن المجيء وبأسبوع تجديد البيعة بمسبحتنا الليلة رح نتأمل بمزمور34 وبعنوان ذوقوا وانظروا ما أطيب الرب.

المحطة الأولى:
"أبارك الربَّ في كلِّ حين، وتسبحتُه في فمي على الدوام بالرب نفتخر نفسي ليسمع الوضعاء وبفرحوا، عظموا الربَّ معي تعظيماً و لنشد بأسمه جميعاً، إلتمستُ الربّ فأجابني، ومن جميع أهوالي أنقذني"مز34/1- 5
يا رب كل لحظة من حياتنا هي هدية منك وبكل لحظة نحن منسبحك ومنشكرك على فيض حبك ونعمك، اعطينا يا رب نعرف نحوّل كل حياتنا لصلاة واتحاد فيك لنصير بحالة صلاة دايمة وحضور معك ويومها أكيد ما منفتخر إلا فيك ومنعظّم إسمك حتى نتقدّس ونتجدّد...
مع مريم منصلّي البيت الأول من أجل عالمنا ووطنّا لبنان ولكل شخص عم يقدّم العبادة وإلتزلّم لأصنام وآلهة زمنّا الحاضر تتكون عبادتهم فقط للرب الإله يلي بيليق فيه كل التسبيح والعظمة.
مرة أبانا... 10 سلام... المجد

المحطة الثانية
"تأملوا فيه تُشرق جباهكم، ولا تخذَ وجوهكم. دعا بائسٌ والربُّ سمعه ومن جميع مضايقه خلّصه،... ذوقوا وانظروا ما أطيب الرب، طوبى للرجل المعتصم به..." (مز34/ 6- 9)
ما فينا نذوق الرب ونختبر وجودو بحياتنا ولو لمرّة ونرجع نبعد عن طريقو، ما فينا نشوف الضوّ وتشع حياتنا فيه وتشرق وجوهنا ونرجع للعتمة طوبى لإلنا ونيّالنا إذا ما كنّا متّكلين إلّا عليه وإذا ما كنّا نلتجىء إلا لإلو، ذوّقنا دايماً يا ربّ طعمتك لحتّى ما تغرينا طعمة العالم...
مع مريم منصلي البيت الثاني من أجل شبيبتنا لحتى بقوّة الروح القدس تبقى دايماً منجذبة لنور يسوع المسيح لتنال الطوبى...
مرة أبانا... 10 سلام... المجد

المحطة الثالثة
"إتقوا الرب يا قديسيه، وما من شيء يعوز متّقيه، الأغنياء افتقروا وجاعوا وملتمسو الرب ما من خيرٍ يعوزهم."  (مز 34/ 10- 11).
نعم يا رب بإتّكالنا عليك ما منحسّ بالعوز، وقد ما كانت ظروفنا صعبة العناية الإلهية بتفتح لإلنا أبواب تسكّرت وكنّا مفكرينا ما إلها مفتاح. علّمنا يا رب نطلب ملكوتك أولاً وكل باقي الأمور بتنزاد لإلنا...
مع مريم منصلي البيت التالت من أجل كل معوز ومشرّد ومريض وخصوصاً كل متألم لحتى بعناية الرب ينال كل واحد النعمة والقوة والشفاء.
مرة أبانا... 10 سلام... المجد

المحطة الرابعة
"من الشر صن لسانك ومن كلام الغش شفتيك جانب الشر واصنع الخير وابتغِ السلام واسعَ إليه..." (مز 34/ 14 – 15).
ما بيكفي نمتنع عن الشر، ما بيكفي نكون بس ما عم نأذي تنكون أولاد حقيقيين لإلك يا رب، كل مرّة منكون قادرين نعمل الخير وما منعملوا، كلّ مرّة منكون قادرين نساعد ومنمتنع عن المساعدة، كل مرّة بكون فينا نعمل مبادرة وما منعملها مضبوط منكون عم ننصر الشر وعم نخون الخير، اعطينا يا رب نعمل بوصاياك ونصنع الخير ونسعى للسلام بحياتنا وليلي حولنا وبمجتمعنا...
مع مريم منصلي من أجل السلام وليحل بكل القلوب...
مرة أبانا... 10 سلام... المجد

المحطة الخامسة
"الأبرار صرخوا والرب سمعهم ومن جميع مضايقهم أنقذهم، الربُّ قريب من منكسري القلوب ويخلص منسحقي الأرواح" (مز34/ 18- 19)
لأنَّ محبتك بدون شروط وما إلها حدود ومن دون مقابل بتفيضها علينا وبتخلصنا من ضيقنا وبتداوي جروحاتنا وبتنجّينا من كل المصايب، لأنك قريب منّا وبالأخص لمنكسري القلوب وأكيد يلي ما اختار طريقك عاقب حالو، والبعد عنك ما هو إلا قصاص وعقاب وعدم معرفتك وعدم تذوّقك ما هوي إلا خسارة وكانت حياته بدون طعمة لأنّك إنتَ أطيب طعمة والدعوة لكل واحد اليوم قبل بكرا يتذوّق وينظر ما أطيب الرب...
مع مريم منصلي البيت الأخير من أجل كل المشاركين معنا الليلة وأبناء عيلة مار شربل لحتى يبقى نظرن متوجه للرب ليذوقوا طعمه الطيب ويشاركوه مع بعضن البعض والآخرين.
مرة أبانا... 10 سلام... المجد